رواية فتيات مراهقات الجزء 5

رواية فتيات مراهقات الجزء 5

رواية فتيات مراهقات - رواية درامية

اليوم الثاني بالجامعه يزيد دخل الجامعه معصب والشيطان راكب راسه انه اليوم لازم ينتقم م دانه لازم يلتقي فيها وانتظرها عند بوابة الجامعه واول مادخلوا البنات ع طول مسك دانه م ذراعها بقوووه ومسكها قددام البنات ولا سال ولا انتبه لوجودهم ...البنات انقهروا وعصبوا عليه ليش ماحترم وجودهم ودانه خايفه وهي بين ايدينه وتبي تفلت نفسها منه بس هو ماسكها بقوه ..
سمر بقهر: هي انت احترم نفسك واترك البنت
لين: سمور لا تصارخين لا تفضحينا قدام الله وخلقه.
سمر بحمق: هو يبي الفضيحه ولا ماكان خطف البنت كذا بوجههنا..
دانه تبكي بخوف م يزيد وتهوره...
يزيد وهو يتهزا فيهم: اذا ماتبغون الفضيحه ادخلوا الجامعه بدون صوت ولا ترا تندمون وهاذي الغبيه مانى ماذيها بس ابغى اكلمها بموضوع خاص
البنات انقهروا بزياده وتكلمت خلود بعصبيه: لاتقول عنها غبيه مالغبي الا انت ياوجهه النحس وش تبغى منها واي كلام.خاص بينكم دانه ماهي مال هاذي السوالف
يزيد يضحك: ههههههههه بعدين تعرفين اذا مو مال هالسوالف ...اقول اذلفي لمحاضرتك احسنلك ...
دانه تبكي وهي تترجاه: اتركني يايزيد اتركني
يزيد وهو يسحبها م بين صديقاتها وياخذها لسيارته بقوه وحطها قدام عالكرسي الامامي وسكره بقوه وراح هو لمقعده وع طول حرك السياره..
البنات بعدهم واقفين ومصدومين اكيد ماراح يقدرون انهم يتحدونه بس مستغربين ليش ياخذ دانه وكيف يعرفها وايش السالفه بينهم
عند دانه ويزيد دانه خايفه وتترجاه يرجعها الجامعه وهو يضحك منها ويصرخ بوجهها
يزيد: لييه كلما اتصل ماتردين وش سالفتك انتي هذا وانا محذرك
دانه بخوف: ارج__وك اترك__ني
يزيد يتهزا فيها: توك الحين تقولين ارجوك ليش تسفهيني وماتردين
دانه: كن__ ت__ مشغو__له
يزيد: اها تبين تفهميني ان ماعندك وقت ابدا ولا حتئ ثانيه
دانة سكتت شوي وبعدها

ردت: وش تبغى مني
يزيد: ابغاك انتي ....ونظر فيها نظره مافهمتها ...دانه ع نياتها ومافهمت نوايا يزيد
دانة سكتت وهي تبكي ...يزيد نقطه ضعفه البكى مايحب يشوف احد يبكي وانزعج منها وصرخ بوجهها: اقولك اسكتي لاتبكين ...
دانة وزادت بالبكاء: اهئ هئ هئ
يزيد بحمق: ترا انتي مو بزر تبكين ع شي تافه ..اسكتي
دانة: يزيد وربي راح ارد ع اتصالاتك بس رجعني الجامعه
يزيد يضحك بخبث: انا راح ارجعك بس لازم اعطيك عقابك اول لانك يومين ماتردين علي
دانة ببراءه: سوي الي تبغاه بس رجعني الجامعه
يزيد بخبث: ابشري..
وقرب منها وهو يلمس جسمها كامل ويمرر باصبعه ع رقبتها وصدرها لين تحت وهي حست بقشعريره وخافت منه
دانة بخوف: يزيد ابعد عني
يزيد وهو يقرب شفاته يبغى يبوسها بس هي صدته وترجته يبعد وهو رفض بس بالاخير مسك نفسه وتركها يبغاها تثق فيه
دانة بتوتر: شكرا
يزيد يسوي نفسه طيب: علشان تعرفين اني مو اناني وقلبي طيب ...ويلا راح ارجعك الجامعه
دانة بارتياح سكتت وثواني الا وهي عند بوابة الجامعه وتكلم بصوت كله هدؤء: انزلي
دانه بسرعه نزلت ماصدقت انها وصلت للجامعه وتروح عند صديقاتها..



بليل ف شقة البنات هيام بغرفتها كانت تفكر ف نفسها وهي بعدها مانست عبدالرحمن الحقير واشلون الحين تتصرف وتغطي فضيحتها انها هي مو بنت وش تسوي بهالسالفه ماتقدر تقول للبنات اكيد راح ياخذوا عنها فكره وراح يزعلون منها ويمكن مايكلمونها لانها ضحت بنفسها بسهوله ..

ف الصاله كانوا البنات يسولفون ولين مو معهم ابدا وتبتسم لحالها... ضربتها سمر ع كتفها بقوووه: وين رحتي
لين بخوف شهقت: ياماما.... خوفتيني ياحمارره
سمر بققت عيونها: انا حماره ياكلبه
خلود تدخلت بالسالفه: وانا فراشه
ضحكوا سمر ولين: هههههههههههه
سمر: طيب انتي ايش دخلج بالسالفه وبعدين وين فراشه انتي وحش بقرررره
خلود بقهر: يالكلبه يالمعززه يادوووووبه ...هالحين انا بقررره??
لين تضحك بانواع الضحك:ههههه ككككككك خخخخخخخ
وخلود انقهرت: ضحكتي بلا ضروس ياعسى فكك الكسر يادووبه
لين بقهر: يالعنيفه انتي
سمر تضحك: يمهه ماروم انا ابعدي..
خلود تكفخهم ع رووسهم: بلا دلع انتم دلوعات لو كنت عنيفه م صدق كان ادبتكم واصطلبتم شوي من هالدلع الماصخ
سمر ولين يضحكون: ههههههههههههههه
لين: امبيييه هالبنت م جد نكته توووووحفه
سمر بفضول: الا صح لينووه انتي كنتي بايش تفكرين قبل شوي
لين بدلع: حزروا فزروا
سمر وخلود قربوا وفتحوا اذانيهم بسرعه عندها يبون يعرفون ايش بتقول
لين بمرح: نوره اختي انخطبت قبل يومين
خلود بعدم اهتمام: مبروووك عليها بس وش الجديد
لين تحمسهم: مووهنا السالفه الا قولوا مين خطبها
رجعوا وفتحوا اذانيهم م جديد..
سمر: منووووو
لين: مين تتوقعون??
خلود بهمجيه: وش دخلنا حنا بالكويت ووش عرفنا فيهم انا ماعرف غيرك انتي م هناك
لين تضحك: هههه ايييه شعرفك انتي ياعربجيه.
خلود تكفخها ع راسها: قولي بسرعه ولا اضربك
لين وهي تبعدهم عنها: بقولكم بس بعدوا ابي اتنفس اخذتوا مني الاكسجين
سمرر بقلة صبر: طيب قولي بسرعه
لين بحماس: نوروه خطبها اخو خطيبي وحبيبي طروووق وراح نتزوج ببيت واحد فديتنا
سمر: واي حماس احلا شي انتي واختك تتزوجون ببيت واحد
خلود تناظرهم بستعباط: الحين وين الحماس فالسالفه صح هي فررحه ان النصيب مافرقكم وتتزوجون ببيت واحد بس انتي سويتي لنا فضول بخبر عادي..ابقولك ترا انا عندي اختين متزوجين بنفس البيت ع ولاد عمي وبنت خالتي واختها نفس الشي تعرفين بالسعوديه الزواج كله م الاقارب وبعدين وو......
سمر بملل: بس بس بس اوووه بالعه راديو ما تتعبين من الهرجه ياخوخه خفي هالثرثره شوي تراها ماهي زينه لج
وقامت تروح لغرفتها بس قالت بالاول تمر وتتطمن ع دانه وهيام لانهم ماكانوا قاعدين بجمعتهم وماشافتهم..
دخلت غرفه دانه ولقتها تبكي ..
انصدددمت..


يتبع,,,,
اذا لم تجد تكملة الرواية في الاسفل, اذهب للصفحة الرئيسية للموقع واستخدم البحث

Telegram