رواية حظي المنسدح الفصل الثاني عشر





قرب موعد عرس هنوده اختي ايه صح اقولكم بنت الحلال وافقت وملكت وبعد بكره عرسها
طبعا سبقها شهر نجهز لعرسها من دخله وفستانها ومياجها وذهبها ودراريع

يعني جهاز عروس

المهم

هند: تكلم الفلبينيه اللي تسوي لها تنضيفات .. أي عورتيني
الصالونه: مدام شنو يسوي لازم عور عشان يطلع زين

هند: انا هلحين مدام انا عروس
انا: شفيك منتي مصدقه انك عروس خخخخخخخ
البندري: وهي جايه لابسه ثوبها شرايكم بالثوب مضبوط علي ولا يبي له تعديلات
انا: بنظره تمحيص وتقحيص: لا شكلك تووووووب مايبله شي
هند: بس احس ناقصه شي
البندري: شناقصه
هند: اممممممم لالا خلاص مع الكياج والاكسسوار والتسريحه بتطلعين شي
البندري: اشووووه
هند: نوره ماجابت ثوبي من المصمم
انا: اول كلمتها تقول بالطريق بس راحت تأكد على راعي المسكه والدخله

هند: اها والله خايفه احس بيصير شي بالعرس
انا: لا انشالله كل شي جاهز اجهازك امي وخالتي راحو يودونه لبيتك
وثوبك جاي بالطريق والمسكه والدخله راحت تأكد الحجز ما ناقصك شي
هند: امبلاا اتصلتي على الصالون اكدتي حجزي عندهم
انا: ايه من الصبح وانا متصله
هند: الحمد لله واليوم بعد اخر جلسه لي تجهيز عروس واخلص
انا: زين بس شوفي ابيها تنقش لي حنه
هند: قولي لها ماهي قايله شي
انا: انا بروح ازيت شعري عشان يطلع مضبوط بالعرس
هند: هههههههه اوكي نادي البندري بعد اذا تبي شي منها
انا: اوكيكو

ورحت اجيب زيت واحطه بشعري وانادي البندري تضبط روحهاا

وعقب ماخلصنا من الصالونه راحت تقيس هند ثوبها طالع خيال عليهاا ..؟..

يوم العرس

اليوم العرس رحنا الصالون وانقسمنا قسمين اللي مع العروس واللي مع امي

انا ونوره والبندري مع العروس لانا بندخل معاها
واما امي وخالاتي وهيونه راحو صالون ثاني عشان يحظرون العرس من اوله

صارت: لنا قصه بالصالون الاخت اضربت عن الطعام وكل شوي تبي الحمام

وجتها حاله هستريا من البكا وطبعا انا ميته ضحك
وطقيت صحبه مع نص اللي بالصالون كان هو صالون عرايس فيه حوالي 15 عروس

دخلت اختنا العاروس تحط مكياج وعقبها لبسة ثوبها وسوت تسريحتهاا وحنا طبعا بعد رحنا حطينا مكياجنا وسوينا تسريحاتنا ورحنا صورنا لان المصوره من الصبح تنطر اختي

كانت هيونه تجنن مو طبيعيه ..

ثوبها سكري مو نفاش كان خصر واطي ومن تحت خامات مقطعه تختلط الوانها بين الابيض والذهبي وكانت بينهم ورد احمر جوري طبيعي ..؟..

واما عن اللي فوق فكان كت وكان الظهر شفاف عليه لمعه وغيوط مربطه نازل منها اكرستالات لونها ابيض واحمر

وماكانت لابسه طرحه لفتها على رقبتها وخلت الباقي منها يلتف على ايدهاا ولبست فوقها اكسوار لولو ونزلته على ايدها

واما مكياجها فكان الخطه من الاذن لي الاذن كان حيل ثقيل وشعرها رافعته كله ومركبه عليه لولو مع قبعه فخمه

اما مسكتها فكانت جدا كلاسكيه ورد احمر جوري ملفوف بشال عليه لولو

ولابسه تراجي لبنانيه فخمه حيل
اغنت عن العقد

اما انا لابسه ثوب اصفر مع عباد شمس ثوبي جدا بسيط
اللي محليه حركات اللي عليه

ورد تباع الشمس على كبرها على جنب خصري ونازل منها خامات وسلاسل
ولافه شال على شعري مثل الطرحه
وكنت مسوي شعري ديرتي ومكياجي كان ثقيل بعد

اما نوره فكانت لابسه ثوب لونه اخضر فيه كم واحد على ايدها اليسار كمها كان متقطع
ثوبها قصير من قدام وطويل من ورى
ثوبها كان نظام حديقه فيه حمام وفراش بس هالحركات ورى ثوبها اما قدام
فكان اغصان وعليها فرشات صغيره مع ورود حلوه

كانت قاصه شعرها مدرجات فاماسوت تسريحه لان قصتها ماتحتاج
شي ومكياجها ناعم حيل لانها تحب النعومه ..؟.؟..

والبندري: لابسه ساري هندي لونه سماوي بس كان جنان اصلي ومضبوط
حطت لها خزامه ووصلتها لين اذنها واكسسوار هندي على شعرها

وطبعا انقشت ايدها نقش هندي روعه ..؟.؟.

عقب ماخلصنا تصوير وصل اللموزين اللي كنا طالبنها للعروس
واول مانزلنا استقبلوها بزفه مصريه وعقبها ركبنا اللموزين
ورحنا للصاله

دخلت على اغنيه طالبينها يغنيها يوسف العماني وعقبها اغنيتين لخوات العروس
وعقبها جاء المعرس اخذ عروسته بس من كثر الحيا ماقدر يرفع عينه يطالع زوجته
كان الموقف ربكه

وطلعوا من الصاله وحنا تمينا نرقص ونستهبل وعقبها خلص العرس ورحنا البيت

يتبع....
نأمل ان تكونوا قد استمتعتم بالرواية ، كما يمكنكم مشاركة التطبيق مع اصدقائكم واقتراحه للعائلة ربما يعجبهم ايضا

اضف تعليقك (سجل دخولك للموقع اولاً)

قصص مقترحة لك