رواية حظي المنسدح الفصل السادس عشر





وليد : بسك خلاص شريتي كل السوق
سارا . بدلع: وليد شنو شريت ولا صرت بخيل علي اللحين
وليد: وانا اقدر ابخل عليك بس تعبت على الاقل خلينا نقعد وبعدين نكمل
سارا: اوكي اخر محل

وليد: ويضحك : اوكي اخر محل
وراحو للمحل وعقبها راحو قعدوا بالكفي ..؟..

وليد: وهو يقعد . اووف شتبين يا بت
سارا: امممممممم على كيفك
وليد: اوكي باسب كم وطلب له هو موكا فليك ولاخته فانليا ايس
سارا: ولوده اخوي طالع طالع هذي مو البندري بنت زوج شيخه
وليد: ويلتفت . أي والله .. وابتسم ابتسامه ساحره..

سارا: بروح اسلم عليهم

وليد: ويبتسم روحي احد ماسكك

وقامت سارا تسلم عليهم
وهو قام قعد بالكرسي اللي يقابلهم عشان يشوف شوق

سارا: هاي بنات ..
البندري: هلا وغلا اشوف السوق منور

سارا: ههههه نورك ياقلبي
شوق: ليش الخوات كهربا اجل انا ماي شوفتي اتطفي نار العطشان
سارا: وتطق شوق على كتفها : ههههههههه والله رقله
شوق: شخبارك تعالي اقعدي ليش واقفه
سارا: لا مقدر اقعد وليد بروحه جالس هناك .. وقامت تأشر
اللتفت انا والبندري .. نطالعه لما شافنا عطانا ذيك الابتسامه الساحره وقام لنا يمشي

وليد: شخباركم بنات
البندري: بخير

وليد: ويطالع شوق: وانتي شخبارك

وحاط ايده بمخباته

شوق: ومنزله راسه بالارض : ازقح
وليد: هههههههههههههههههههههه دوم تزقحين
سارا: البنات يبوني اقعد عندهم عادي
وليد: أي عادي بس لك ربع ساعه لاني تأخرت وراي عشاء عند ربعي
شوق: خلاص حنا ننزلك عند بيتكم

وليد: جايين مع منو
البندري: مع نوره هي تسوق

وليد: اهاا شرايك ياقمر تقعدين
سارا: طبعا بعد رضاك
وليد: اوكي كيفك المهم فرصه سعيده اني شفتكم ومع السلامه ويوم كان بيروح قرب عند اذن شوق وقال : نزلي الشيله على عيونك لاني اغار عيونك تفتن

شوق: طالعته وهي مصدومه ونزلت الشيله على عيونها وسنعت نقابها
وليد: أي كذا احلى بواجد

وراح وليد دفع حسابه وحساب البنات وطبعا انا رحت بوادي ثاني ماني معاهم
البندري: هههههههههه من صجك سارا

سارا: ههههه أي والله الا شواقه وين وصلتي
شوق: وتنتبه : هااه معاكم الا صج ليش ماتجين بيتنا اليوم تعشين نسهر ونلعب وناسه
سارا: امممم اخاف اضايقكم
البندري: ليش بالعكس والله راح تستانسين

سارا: امم اوكي

جت نوره وشربت كافي مالها وراحو توكلوا على الله راحو بيتهم ..؟..

قعدوا ضحك وعبط وناسه وقاموا بعدها سوو عشا وكانت ساره معاهم حست بوناسه موطبعيه
اول مره تحس بوناسه كذا تعودت دايمه على المجاملات ولا عمرها دخلت المطبخ بحياتها وحست انها سوت انجاز مو طبيعي وكان ودها لو يكونون خواتها وتعيش معاهم طول العمر.؟.

وعقبها مرها وليد وراحت بيتهم وقعدت مدة اسبوع تهذري بالبنات وبالوناسه اللي شافتها
معاهم وضحكهم وشلون عادي طايحه الميانه مع امهم وجدتهم

وانها لو شنو ماكانت تقدر تتكلم مع خواتها كذا يمكن يذبحونها ..

وليد: اجل تقولين استانستي معاهم ..؟..
سارا: يما وناسه مو طبيعيه

وليد: ودك لو يعيشون معاك
سارا: لا انا اعيش معاهم لان بيتنا كبير واحس كل واحد فينا ضايع يعني فاضي علينا بس انا وياك .....عكسهم هم بيتهم صغير وكلهم مجتمعين على بعض

وليد: اهااا اوكي خلاص
سارا: خلاص شنو
وليد: بخلي وحده فيهم تعيش معاك
سارا: شلون
وليد: يعني بتزوج منهم
سارا: وتصفق وااااو قول والله اكيد نوره

وليد: لالالالا شوق شرايك فيها
سارا: واستانست اكثر : شواااااقه وناااااااااسه تدري انها تجنن تسوي بنات العالم كلهم
وليد: بس على الله توافقك علي
سارا: لا انشالله توافق شناقصك انت
وليد: بس مو صغيره علي
سارا: عادي الصغيره تكبر .؟.
وليد: بعرف منين تجيبين هالكلام

سارا: من الناس بعد من وين
وليد: المهم وصلنا يالله روحي البيت
سارا: انشالله منت نازل
وليد: عندي مشوار بسرعه وراجع

سارا: اوكي لاتطول باي

البندري: شرايك بسارا مو تجنن
انا: امبلا حبوبه وعلى نياتها ماعنده تكبر
البندري: أي والله بعد مو متكبره وشكلها اليوم استانست صح
انا: أي والله حرام تكسر الخاطر خلاص صيري رفيقتها وخليها تجينا عشان تقول انها تحس بالوحده وانها فاقده امها وابوها كسرت خاطري
نوره: وتنغزني عشان كسرت خاطرك ولا عشان الحبيب هههههههههه
انا: وجع انشالله ماعندي هالسوالف

البندري: باين الا صج شقالك وليد يوم قرب منك
انا: يماا قالي شي خيالي بغيت اموووووت اليوم
نوره: شقال

بستغراب
انا: وامسك ايد نوره : قال لي غطي عيونك تراني اغار عيونك تفتن
نوره والبندري: وووااااااااااااااااااااااااو يابختك

انا: يما وتلموني لا حبيته يجنن
نوره: انزين لو جاك خبر زواجه شتسوين
انا: بعرف ليش انتي تنقصين الفرحه علي

يتبع....
نأمل ان تكونوا قد استمتعتم بالرواية ، كما يمكنكم مشاركة التطبيق مع اصدقائكم واقتراحه للعائلة ربما يعجبهم ايضا

اضف تعليقك (سجل دخولك للموقع اولاً)

قصص مقترحة لك