قصة شبح مقاطعة آدمز

قصة شبح مقاطعة آدمز

قصص رعب

في مقاطعة آدمز بأوهايو الأمريكية يمكنك العثور على مكان يدعى ذي ويكرهام إن ، وهو مكان مشهور بتواجد الأشباح ، وشبح مقاطعة آدمز يبدو بلا رأس ، ولهذا قصة شهيرة حدثت بالفعل مع سائق شاحنة الركاب بفندق المقاطعة . منذ سنوات والجميع يسافر على طريق ستاجيكوش عبر مقاطعة آدمز ، وهناك يقضون ليلتهم بنزل ويكرهام وبعدها يستكملوا الرحلة ، وذات مرة كان سائق ستاجيكوش في رحلته المعتادة عبر مقاطعة آدمز . وكان يحمل معه حقيبة كبيرة وحينما حل الليل ذهب السائق ليقضي ليلته بغرفة من غرف النزل ، ولكن تلك الحقيبة التي كان يحملها أثارت حوله الشبهات ، فقد شاع في المقاطعة أن السائق يحمل مبلغًا كبيرًا من المال . وفي الصباح خرج الركاب ينتظرون السائق في الشاحنة لإكمال رحلتهم ، ولكن السائق لم يظهر ولم يخرج حتى لتناول الإفطار ، فأرسل أحد موظفي الفندق صبي صغير يعمل في النزل لإيقاظ السائق ، وإرساله للطابق الأرضي . وبعد بضع دقائق عاد الصبي وهو يجري بسرعة وعلى وجهه نظرة هلع ، حاول الموظف الاستفسار منه عما رآه ولكنه لم يتمكن من الحديث ، فصعد مدير الفندق للتحقيق في الأمر ولكن ما وجده كان مروعًا . كانت غرفة سائق الشاحنة مغطاة بالدماء ، ولكن السائق نفسه لم يعثر له على أي أثر ، ولم يتمكن أي أحد من العاملين في النزل من معرفة ما حدث ، فتم استدعاء الشرطة التي افترضت قتل سائق الشاحنة ، ولكنها على الرغم من ذلك لم تتمكن من العثور على جثته .



وبعد بضعة أيام كان الصبي الذي يعمل بالنزل ينظف أرضية الغرفة التي قتل بها السائق ،

وبينما هو كذلك نظر صدفة إلى الأعلى فرأى شبح لرجل عديم الرأس ظل لثواني وبعدها اختفى ، ولم تكن تلك المرة الوحيدة التي ظهر بها ذلك الشبح ، فقد اشتكى بعض ضيوف النزل الآخرين من رؤية صورة ظليه لرجل بلا رأس يقف في نافذة الطابق العلوي من النزل . وعلى مر السنين شوهد نفس الشبح حتى عام 1922م حينما تم إعادة ترميم النزل ، وأثناء قيام العمال بإزالة بعض ألواح الحجر الجيري من الأرض فوجئا بوجود هيكل عظمي بشري يبدو عليه القدم ، كان الهيكل يبدو مكتملًا باستثناء الجمجمة كانت في عداد المفقودين . تم استخراج الهيكل ودفنه بصورة لائقة على أمل أن يستريح شبح مقاطعة آدمز ويكف عن العبث والظهور بالنزل ، ولكن كل هذا كان دون جدوى ، فقد استمر الشبح في الظهور ، ويقال أنه سيواصل مطاردة النزل حتى يتم اكتشاف هوية قاتله والانتقام منه .

Telegram