في المشمش

في المشمش

قصص أمثال عالمية

تدور أحداث المثل ، في قديم الزمان ، في إحدى البلدان العربية ، عندما قرر صديقان ، أن يتشاركا في التجارة ، لاستثمار أموالهما ، وقررا أن يتشاركا في تجارة الفاكهة ، وبيعها في السوق ، ومن ثم الربح منها ، ولكن أخل أحد الشريكان بما اتفقا عليه ، وبدل من أن يشارك في البيع ، ضايق صديقه الآخر في التجاره ، وحدث منه ما جعله يقول جملته الشهيرة ، ده كان في المشمش ، والتي تم اختصارها إلى في المشمش بعد ذلك ، وأصبحت مثلًا شهيرًا تناقلته الاجيال حتى أواننا هذا

بداية القصة :
يروى أنه في سالف العصر والأوان ، اتفق أحد الأشخاص مع أحد أصدقاءه ، في استثمار أموالهما في تجارة الفواكه ، على أن يبيعا مشمش في السوق ، وفي اليوم الأول وقف الصديقان على عربة المشمش في السوق

الصديقان والسوق:
فأخذ أحدهما يبيع للناس ، والآخر يأكل فقط ، ومرة أخرى أخذ الرجل يبيع وصديقه الآخر  يأكل في المشمش بنهم شديد ، حيث كل ما باع الرجل كيلو من المشمش ، أكل صديقه الآخر كيلو من المشمش ، فبالطبع لم يعجب الرجل الوضع ، وقال لصديقه أن الوضع لا يمكن أن يستمر هكذا ، واقترح عليه أن يبيعا عنبً بدل من المشمش ، وذلك على أمل أن الرجل لن يستطيع أكل عناقيد العنب مثلما كان يأكل المشمش

بيع العنب :
وفي اليوم التالي ، ذهبا الصديقان إلى السوق بعربة العنب ، فأخذ الرجل يبيع للناس العنب ، وأخذ صديقه يأكل من العنب ، ولكن بدلاً من أن يأكل حبة حبة ، فكان يضع كل العنقود

في فمه مرة واحدة

قصة المثَل :
انزعج شريكه من الأمر وقال له : أكل العنب حبة حبة يا صديقي ، فرد عليه صديقه قائلًا : لا يا حبيبي ، حبة حبة كان في المشمش ، والتي اختصرت بعد ذلك إلى في المشمش والتي أصبحت مثلاً يستعمل بين الناس ، حتى وقتنا هذا


Telegram