احببت فقيرة الفصل الثالث عشر

احببت فقيرة الفصل الثالث عشر

رواية احببت فقيرة - عمر وحبيبة

ناظرها خالد بالالم""ليتك تتدرين ياقمر انك بحركاتك هذي تاالميني""ااه المهم اقتنعت وتزوجونا كاانت احلى 3 سنوات بحياتي معها ومع عبدالعزيز ااه وبيوم دخلت بيتنا ولقيت امي بوجهي وقالت لي انا عرفت انك متزوج تهاوشنا لان امي ماكانت معاارضه ع عبير نفسها لا امي معارضه ع انها اقل منا مستوى تهااوشنا وعرف ابوي واخواني باسالفه(رفع راسه وناظر ابوه وابوسديم)ااه خيرتني بين عبير ولا اااه ولا تحرمني من الميراااث
ناظرته قمر بصصدمه:يعني بعتنا عشان فلوس؟؟
رفع راسه وبقهر وهو يحرك يدينه:انااا كنت بااادي بمشروووع كبيييير ومهم بالنسبببه لي ااه لاتقولينها كذا يااقمر تتذكريني باامك لما قالتها
دمعت عيون قمر بس ماانزلت دموعها وهي ساكته وتناظر له
تنهد خالد:انا رحت لامك وقلتها هي قالت زي كذا قلت لها انا بطلقك فتره بس عشاان امي بعدين لما يخلص المشرووع نررجع لبببعض لييشش مافهمتني؟؟ااه اا(سكت شوي بعدين قال)ماعصبت ولا صارخت بس قالت بعتنا عشان الفلوس؟ واسكتت وبعد ساعه جاتني وقالت لي انا موافقه انبسطت وطلقتها ونجح المشروع ولما انتهيت منه رجعت لها وانصدمت لما قالت لي انها ماتبي ترجع لي حاولت اقنعها بس ارفضت وقالت لي اللي صح اني احبك بس اللي يبعني بالفلوس انا ماابيه قالت لي انك ماانفذت وعدي لها باني متسحيل اتخلى عنها(صررخ بقووه)حاااووولت اقنعهاا بس اررفضت قلللت خليني اتركها كم يوم وارجع لها ولما رجعت انصدمت بانها لسى متمسكه برايها قالت لي لاعاد تجي هنا لاني بنقل من هنا انا اانصدمت وقلت لها طيب خليني ادور لك بيت زين بس ارفضت ولما رجعت من بكرا انصدمت لما لقيتها انقلت ااه مرت الشهور وبعد 10 شهور دقت علي ولما رديت انصدمت بانها تقول لي

انها كانت حامل وانها ولدت بنت وتبيني اسميها حاولت افهم منها هي ويين بس ارفضت واافقت ع اساس اني بقابلها بس اللي مشى معي بالاوراق كان ابوفواز اااه بعد فتره دورتها ومالقيتها واجبرتني امي اتزوج ام نااصر(رفع راسه)قمرر انا من سنتين وانا دووركم ماالقيتكم حااولت اسوي كل اللي اقدر عليه بس ماقدررت ليش ياعبير مارضيت ورجعتي لي صح انا غلطت بس
قاطعته قمر وهي تبتسم:غلطه العااشق باالف
رفع راسه وناظر لها بصدمه:ايش؟؟
قمر:غلطه العاااشق باالف انت غللطت وانت كنت معشوقها مااكانت تقدر تساامحك
تنهد خالد:اسمعي قمر لو بيدي ارجع الزمن رجعته وو
قاطعته قمر:بسس انت مااتقدر (اضحكت باستهزاء) انت ماتعرف العذاااب اللي عششته والمر اللي مرريت فيييه شعور انك يتيم وابووك حي صصعب صصعب(اشهقت بقوه وهي تبكي وشفايفها تهتز)شعور انك كل ماتغمض عيونك تحااول تنام برااحه تلااحقك الذيااابه والظلااام والصراااخ شعوور اني كنت اموووت من الجوع والبرررد(ارفعت راسها وهي تناظر جدران المجلس)وابووي عاايش بهذا العزز صصعب ااه شعور انك وووحيد وكل اللي حولك االلغاااز شعوور صصعب(اصررخت)شعوووور انك تبني حللم وتشوووفه وهو يكبرر قدااامك وفجااااه ينهااااار قدااامك شعوور ماقدرت اسستحمله شعوور اني كل اهلي تخلووا عني شعوور ااه اا ااه امي تخللت عني وعبدالعززيز تخلى عني دوووم كنت اقوول ليش عبدالعزيز سووا كذا؟؟اخووي ماتهمه الفلوووس بس الحين عرفت ليش سووا كذا(ابتسمت بالالم)لانه ولدك اكييد بيصير همه الفلووس زيك تخلى عني عشاانها انت السسسببب بكل اللي صاار للي انتتت السسبب بكل دممععه انزلت من عيييني اننننننننننت السبب انننت السسبب
فهد وهو يضمها بقوه:قمر قمر خلااص خلاص



اشهقت قمر بقوه والالم ودخلت نفسها بين يدين فهد بقووه وهي تشااهق ماقدرت تكمل ماقدرت تشرح اللي تحس فيه:طلعني من هنا طلعني من هنا احس اني بختنق
ناظرها بالالم وصدمه"معقووله انا اسوي كذا ببنتي بنت عبير؟؟وشلون خليتها تحس بهذا الالم وشلوون اكون انا السبب بكل اللي صار لها؟؟"":قمر؟؟
فهد وهو ياقف بقهر:لاتقول شي خلااص(لف يده حول كتوف قمر بقووه وهي مدخله راسها بصدره وطللع بعد ماعطى خاالد نظره قوويه)
خالد وهو يااقف:لللللللحظه لللللحظه
امسكه ابوه بقوه:اترركها ترووح
خالد وهو يبعد ابووه:لااا ماراح اخليها تروح زي ماخليت عبير ترووح(راح يركض وراءها)

كانت اميره من بدااية الموقف ودموعها تنزل كيف ابوها يطلع متزوج قبل امها كيف البنت تصف ابوها بااوصاف وكانه مجرم؟؟كيف يكون له بنت غيرها وبصوت عالي:يييييييييبببه
بس خالد ولاول مره مااياقف لصووت اميره وكمل ركضضه
ساره وهي تمسك اميره وبخوف:اميرره؟؟
اميره وهي تشااهق:ااه اا لا لا سااره هذا ابووي اناا انا لحااالي
ركض ناصر لاميره ومسكها:اميرره؟؟
طاحت بحضن اخوها:هي وشلوون تقوول كذا عن ابووي وشلوون؟؟ابووي مو كذا مو كذااا

خالد وهو يصرررخ:وووووووووووقف ووووقف
وقف فهد ولف له:نعم
خالد وهو يله يقدر يتنفس من الركض:لاتروحين ياقمر كذا تكفين ياتروحين كذا
قمر وهي تتدخل راسها بصدر فهد اكثر:ااه اا خذني فهد خذني ماابغى اشووفه ماابغى
ناظره فهد ولف عنه
خالد وهو يمسك ذراع فهد بقووه:للحظه للحظه
بس فهد دف يده بقووه واطلعوا
وقف خالد وهو يشوف السياره تحركت بسرعه جنونيه:عببببببببببببببببيييييييييييييييييييرررر
ســـيــآآآرره فــهـــدد
وقف فهد عن البحر ونزل بسرعه لجهه باب قمر وفتحه وجلس ع ركبه:قمر؟؟قمر
ارفعت راسها وناظرته وهي تشهق:ااه ااا(صارت تحرك يدينها بعشوائيه)اه مااكان اا ماكان مفروووض اسووي كذا مااكاان مفرووض اضضعف كاان مفرووض اطاالب بحقي ووبسس كاان مفرووض اعذبببه بس انا مااسووييت كذا ااه ااا يييمه وينك ييييييييييييمه(اصرخت باعلى صوتها وهي راافعه راسها)يااااااااااارب خذذذذذني عندهاا يااااااارب مااقدر اعيييييييشش يااااااااااارب خذذذذ رووووووووحي
صرخ فبــيــت نــوووورر
نور وهي ماسكه الجوال بيدها:ااف ياربي ليش ماترد علي؟؟(ارجعت دقت بس نفس الشي مافيه رد)""يلا قمر رردي ردي ااف""صارت تتدور بخوف بالحوش شدت الجكيت ع نفسها لان الهواء كان قوووي غمضت عيونها""يارب احم اختي يارب رجعها لي ساالمه""


الــبــقـــآآآآلـــه
ابتسمت قمر وهي تاقف وهي ماسكه باب غرفتها:فهد صدقني انا بخير
فهد وهو يناظر خشمها الاحمر وعيونها الحمراء والاحمرار تحت عيونها وقال بخوف:اكيد؟؟
ابتسمت بقوه:اكييد
فهد وهو يناظرلها بضيق:لا لا خليني انام هنا اليووم انا مو حاس انك بخير
ابتسمت قمر بقووه:اووه منك قلتلك انا بخيرررر
فهد باصرار:لا بناام يلا ادخلي غرفتك
تقدمت قمر ولفت فهد بقوه وصارت تتدفه من ظهره وبمزح:انت ماااتنعطى وجهه يلااا برااا(اوقفت لما صااروا عند باب البقاله)
لف لها فهد وهو يبتسم بحنيه:اكيد مافيك شي؟؟
قمر وهي تهز راسها بقوه:اكييد
هز راسه بايه ولف وجهه يبي يمشي
قمر بسررعه:ففهد
لف لها دون مايتكلم
قمر وهي تبتسم بقوه وبملامح هاااديه:مشكوور
ناظر لها وهو يبتسم بقوه:ماسوويت شي يلا مع السلامه اشووفك بكرا
قمر بهمس:مع السلاامه(صارت تناظر فهد وهو يمشي بسياارته ليين اختفى من مستوى نظرها لفت وتراكت ع باب البقاله وهي تغمض عيونها تخيلت لو ان فهد ماكاان معها وش كانت راح تسوي؟؟""اااه يارب لاتحررمني منه ياارب خلني اعيش كذاا طووول عمررري ااه""دخلت يدها بجيبها وتتطلع جوالها انصدمت وهي تشوف 40 مكالمه كلها من نور ومنيره اضربت راسها بقووه""ااف وشلون نسيت اكلمهم اكيد خايفين علي""دقت ع نور بسرعه وهي تمشي باتجاه غرفتها):الوو


صـــبـ8:30 ــآآآآآآآآح
شــررركـــه آآبــووســدديـم
سديم وهي قاعده بمكتبها ومراكيه يدينها ع المكتب وحاطه ذقنها فوق يدينها وسرحاانه
طق الباب بس استغرب لما مالقى رد فتح الباب شوي شوي وهو يتنحنح:احمم
ارفعت راسها له:تفضل تفضل حمد
دخل حمد وهو يناظر لها باستغراب:لحد الحين خايفه؟؟خلاص كل شي صار جااهز وبكرا باذن الله بتشوفين انجااازك بعيوونك
سديم وهي تهز راسها بلا:لا مو هذا اللي شاغل بالي المهم كل شي جااهز صح؟؟
حمد باستغراب اول مره يشوف مزاج سديم كذا معكر:ايه صح
هزت راسها سديم واسكتت شوي وهي تكتب وتناظر بالاوراق اللي قدامها بس فجااه رمت القلم بقوه ع الارض:خووذهم مو قادره اركز فيهم
ناظرها حمد باستغرااب:سديم فيك شي؟؟تحسين بشي؟؟
تنهدت سديم وهي تهز راسها بلا:لا مافيني شي لاتهتم(اوقفت)انا بروح البيت وانت بعد روح عشان بعد صلاه العصر نكون هناا خلااص؟؟
حمد:خلاص

اطلعت سديم بسرعه وهي تفكر باللي صار امس ببيت عمها""معقوله اللي صار؟؟احس وكاننا كان بمسلسل(تنهدت وهي تتذكر حال اميره امس وكيف انهاااارت وكيف اقعدوا طول الليل يهدون فيها وخواتها ناموا عندها)الله يهديك يااعمي الله يهديك""اركبت سيارته:روح لبيت عمي
السواق:حاااضر


الــبــقــآآآآآلـــه
افتحت عيونها باانزعاااج وهي تسمع صوت طق ع الباب بطريقة تطبيل ناظرت ساعتها شافتها 8 اوقفت بسرعه لانها تاخرت عن فتح البقاله راحت تركض دون شعور وهي تفتح الباب وهي ناسيه شكلها
وقف فهد وهو مبلم ع شكلها كان مرراا نااعم كانت لابسه قميص وردي قصير ممسوك من فوق بخيوط خفيفه ضيق ع صدرها بعدين وسيع وشعرها ممبعثر ع وجهها:اا ااا
قمر وهي ناااسسسسيه شكلللها:ااااف تااخرت عن فتح البقاله يااررربي عمي هنااااااا؟؟؟(لفت بسرعه تبي تروح للحمام بس اوقفت قدام المرايه وهي تشوف شكلها اشهقت بقووه ولفت لفهد الواقف عند الباب واركضت وسكرت الباب بوجهه وهي تقفله غطت وجهها بااحراااااج"""ياااربي وشلوون نسيت؟؟امس ضاامته واليوم طاالعه له كذا ااف يااربي فشللله فشلله لا لا ماراح احسسه بشي اااف""ادخلت الحمام ووضت وصلت وغيرت ملابسها اللبست بنطلون اسود وسيع وبلوزه صفراء كمان وسيعه وفوقها جكيت اسود علاق بقبعه من وراء وبعثرت شعرها بعفويه صارت تناظر نفسها بالمرايه وفجااه اششهقت وهي تحط يدينها ع رقبتها"سلساالي؟؟""تذكرت انها عطته ابووها ومارجعه لها""لا وشلون نسييته وشلوون؟؟""صحت ع صوت طق الباب لفت وافتحته وهي مصدومه
فهد اللي كان ع باله انها متضايقه لانه شاافها:قمر ااحمم انا ماكان ا
قاطعته قمر وهي تقول:سلسالي
فهد:سلساك؟؟(استوعب هي ايش تقصد تذكر انها عطته ابوها يشووفه)نسيتيه؟؟
هزت قمر راسها:ايه(ولفت لفهد)فهد انا مااقدر اعيش دوونه انا اا لازم اجييبه
فهد:طيب خلاص انا اجيبه لك
اسكتت قمر شوي بعدين قالت:لا فهد انا بروح اجيبه
فهد بقهر:قممر متسحيل اخليك تروحين لهذاك البيت ثااني مره فااااااهممه؟؟
قمر:مو رايحه لبيته بروح له بشركته اا(ولفت لفهد)فهد انا ماسوويت له شي الحين مااطلعت اللي بقلبي لسسسى ابغى اروح له بالشركه
فهد:قمر انا انا بس خايف عليك
قمر:حتى انا خاايفه بس لين متى بعيش بهذا الخوف؟؟لاززم اسوي اللي كان مفرووض اسوويه
فهد:طيب برااحتك بس اسمعي حنا لازم نسووي خطه مانروح كذاا دون أي هدف لازم قبل مانروح نكوون نعرف ايش بنقوول فااهمه؟؟عشان كذا خلينا نااجلها كم يوووم
هزت راسها لانها اقتنعت بكلامه:طيب بروح اشوف البقاله اليوم تاخرت
مسكها فهد من معصمها قبل ماتروح ورجعها لين صارت قدامه وابتسم:اليوم مافيه شغل
ناظرته قمر باستغراب:ايش؟؟
فهد وهو يبتسم بغباء:اليووم فيييه فلللللله ووناااسه وللعببب بسسسسس
قمر اللي لسى مافهمت شي بس ابتسمت ع شكل ابتسامه فهد الغبيه:فهد مو فاهمه شي؟؟
فهد بصووت يخقق:مو لازم تفهمين يلاا امشي بسررعه
ابلعت ريقه من صووته الخقققه بمعنى الكلمه هزت راسها ومشت معه:بس لحظه ماقلت لعمي؟؟
فهد:لاتخاافين قلت له يلااا امششي(وصار يدفها)
اضحكت قمر بقووه وهي تركب السياره صارت تناظر له وهو يلف من قدام السياره ويركب وشلون لف لها وابتسم بقوووه
فهد:ارربطي حزااامك
قمر باستغراب:ههه ليش؟؟
فهد وهو راافع حااجب بقوه:راح تشووفيني
قمر وهي تربط الحزام:الله يسستر منننك
ضحك فهد بقووه وسااااااق بسرررعه وهو يفحط بقووه
اصررخت قمر:ياااااامجنوون
فهد وهو يمشي بهدوء عكس قبل شووي:ههههههههه
قمر:ممكن اعرف بس وين راايحين؟؟
فهد:نووووو
قمر:هههه شكلك اليوم راايق مرااااا
فهد:طبعاااااااا
قمر:ههههه يلا نشووف وين بنروووح



مــســتــشــفــى آلآنـتـمـآآآآآآآء
ادخلت اميره وهي مستغربه تجمع الاطباء والممرضات وبعض الناس وهي تسمع صوت اصرااخ قربت بخووف:وشفيه؟؟
لفت لها الممرضه:هذا واحد يصرخ ويسبب الدكتور رامي
اميره بصدمه:ليش؟؟
هزت كتفها الممرضه بعلامه مدري
تقدمت اميره وهي تبعد الناااس واوقفت بااول الناس وهي تشوف رامي وقباله الرجال يمكن بالثلاثيناات

الرجال:انتتتت وااحد وققققح ومااتستحي ع وجهك
رامي بهدووء وهو مكتف يدينه ويناظر للرجال ببروود
الرجال بصراااخ:تكلللللللللم قوووول شيييييييييي ولاا تدري خللك سااااااكت لانك بتقبى طووول عمررك كذاااا انسااااااااان غبييييي(ودفه بخفه من كتفه ومشى وهو يبعد الناااس)
ناظره رامي وهو يروح ولف وجهه ودخل مكتبه
هد بقوه وهو يضمها:لااتقووولييين كذاا فااااااهمممه؟؟فااااااااهمممه؟؟
صارت تشااهق بقووه لفت يدينها حول خصر فهد وهي تبكي:ااه ااا ا ابي امي ابيها فهد جبها لي ااه اابغااها ااه ليش يصير لي كذا ليييش؟؟ااه اا خاايفه خاايفه
شدها له اكثر وضمها بقوووه وكانها بتضيع منه:لاتخاافين داامني معك لاتخاافين قمر(مسك وجهها بيدينه وابتسم ع خفيف)انا هنااا
ناظرته اشهقت بقووه هزت راسها ونزلته ع كتفه:اوعدني ماتتخلى عني زي ماتخلت عني امي وعبدالعزيز وابووي اووعدني فهد
فهد وهو يلف يدينه حول ظهرها:اووعدك اوعدك قمر بكون جنبك بااي وقت تحتااجيني فيه لاتنسين هذي الجمله ابدا (وبصوت ملااه الاحساس والرومانسيه والضيقه وخالطه هدوء مقهور) اناا هناااا
لفت يدينها حول رقبتها وهي تشااهق بقووه وصوت بكي عاالي

ضيعوني
ضيعوني عذبوني حسبي الله عليهم حسبي الله
ولعوني وارحلو وعن شعوري ماسألو ما يخافون من الله حسبي الله

ريحوني واتعبوني حسبي الله عليهم حسبي الله
وشبقى فيني شبقى والزمن ما فرقه
ليت ماصار اللقى حسبي الله
صارت اميره تناظر مكتبه وتناظر الناس اللي تفرقوا وهم يتكلمون""ااه ماحد بهذي الدنيا مرتاااح""
سوسن:امووره
لفت اميره وابتسمت ع خفيف:اهلين سوسن كيفك؟؟
سوسن:بخير الله يعينك امووره
اميره باستغراب:ليش؟؟
سوسن:اليوم دورك مساعده الدكتور رامي
اميره بضيق لانها ابدا مالها أي خلق للهواش:لاا عااد ااف الحين يحط كل حرته فيني
سوسن:ايه والله بس بصرااحه استغربت من رده فعله شفتي الرجال يهزي فيه وهو ساااكت ولا عليه ولاكان فيه احد يكلمه
اميره:ايه صح غريبه اف يلا عاد مابي اتاخر باايوو ادعي لي
سوسن:هههه احسك داخله جهااد
اميره بضحكه خفيفه:هههه باي
سوسن:باااي

اخذت اميره نفس عميق وطقت الباب اسمعت صوته وهو يقول تفضل افتحت الباب ع خفيف وادخلت وبهمس:السلام عليكم
رامي وهو منزل راسه وبنبره هاديه:وعليكم السلام نعم يااميره فيه شي؟؟
اميره:اا لا بس انا اليوم دوري اكون مساعدتك
تنهد وهو يهز راسه فتح الدرج اللي جنبه وطلع مجموعه ملفات:اقعدي ورتبيها حسب الموعد بعدين دخليهم بالكبميوتر
هزت راسها اميره واقعدت ع الكرسي اللي قدام مكتبه وصارت ترتب الملفات والهدوء هو سيد الموووقف
بعد دقايق دق جوال رامي رد بهدوء:الو
ارفعت نظرهاا وهي تسمع صوت امراه بان صوتها من نبرتها العااليه وعلامات الهدوء ع ملامحه بس الضيقه باااينه عليها اللي قطع افكارها دخول الدكتور الوليد بسررعه وهو يتكلم دون ماينتبه لها
الوليد بعصبيه:انتت لين متى وبتظل كذا؟؟وشفيك؟؟وشي اللي غيرر رايييك؟؟
سكر رامي الجوال وجلس يكتب بالاوراق اللي قدامه دون مايرفع راسه للوليد
الوليد بحركه بعصبيه بعثر كل الاوراق اللي قداامه:وووووشففففييييييييك؟؟
اصررخت اميره بخوف من حركه الوليد وصراااخه
لف الوليد لها باستغراب وكانه توه ينتبه لها
رامي بنبره اصدمت اميره حست فيها الضعف:الوليد تكفى اتركني خلاص
اميره وهي تاقف وبارتباك:انا ااحم اا
قاطعها رامي:اققعددي
اقعدت اميره بخوف واحراااج
الوليد وهو يهز راسه باسف:ليش؟؟بس قوليلي ليش؟؟
رامي بنبره حااده وهو يرفع راسه للوليد:الوليد قلت خلااص لاتخليني اقوول شي انت اعرف واحد اني بندم عليه
هز راسه الوليد باستحقار له:انت كذا غبييي(قالها وهو يطلع ويصفق الباب بقوووه)
اميره وهي تبلع ريقها وتناظر وجه رامي اللي صار لونه اصفر وشلون نزل راسه ع يدينه وبارتباك:دكتوور اا تبي شي؟؟
بدون مايرفع راسه:لا كملي شغلك
هزت راسها وبهمس:طيب(وصارت تكمل شغلها بس افكارها مو معها ابدا افكارها انقسمت للقمسين تفكير باللي صار امس وتفكيرر برامي وشي اللي سواه خلى الكل يانبه كذا؟؟)


بــــيــت آآبــوونــآآآآصـــر
سديم وهي تاقف بعصبيه:وانتووا وشلوون تخلونها ترووح للمستشفى وهي نفسيتهاا تعباااانه؟؟
ساره:ااف سديم قلن لك عصبت مرا واصرت انها تروح
ريناد:وتقول انها مافيها شي
ناصر وهو ياقف:خلوها يابنات ع راحتها
سديم وهي تتطلع جوالها:لا مو بكيفها(ودقت ع اميره)

يتبع..
اذا لم تجد تكملة الرواية في الاسفل, اذهب للصفحة الرئيسية للموقع واستخدم البحث

Telegram