قصة الدجاجة الحمراء

قصة الدجاجة الحمراء

قصص خذ الحكمة منها


يحكى أنه في قديم الزمان كان هناك دجاجة حمراء صغيرة تعيش في حقل كبير مع مجموعة من الحيوانات الأخرى، وفي يوم من الأيام بينما كانت الدجاجة الحمراء تسير وسط الزروع الخضراء وجدت حبات من القمح، فأخذتها الدجاجة بسرعة وتوجهت بها إلى المزرعة وهي تقول للحيوانات في حماس شديد : من منكم يمكنه مساعدتي في زراعة حبات القمح هذه، في البداية ضحك الجميع عليها في سخرية ولم يتقدم أحد أبداً لمساعدتها، حزنت الدجاجة لفعل أصدقائها الحيوانات ولكنها لم تيأس

فقالت في نفسه : حسناً، إن لم يريد أحد مساعدتي، أنا سوف اقوم بزراعة حبات القمح بمفردي .







وبالفعل أخذت الدجاجة الذكية حبات القمح وبدأت بزراعتها في الأرض وكانت تذهب كل يوم إلى الحقل وتعتني برزعها القليل حتى كبر الزرع وجاء وقت حصاده، حينها إتجهت الدجاجة إلى الحيوانات من جديد وسألتهم : من منكم يريد مساعدتي في حصاد القمح ؟ ومرة أخرى رفضوا جميع الحيوانات مساعدتها في حصاد القمح، فحصدته بمفردها، ثم قالت لهم : من منكم يمكنه مساعدتي في حمل القمح إلى الطاحونه حتى اصنع منه دقيقاً، استمرت الحيوانات في رفض مساعدة الدجاجة المسكينه، فقالت الدجاجة في حزن : حسناً سوف أحمله بمفردي، واتجهت الدجاجة الى الطاحونه وصعنت الدقيق ثم اتجهت الى الخباز وطلبت منه أن يخبز لها الدقيق ليصبح خبزاً لذيذاً صالحاً للأكل .



بعد ذلك ذهبت الدجاجة الصغيرة الى المزرعة وهي تحمل الخبز اللذيذ، وقفت بين جميع الحيوانات ونادت : من منكم يريد مساعدتي في أكل هذا الخبز اللذيذ ؟ فتسارعت الحيوانات على الفور إلى

الدجاجة قائلين : نحن جميعاً نود مساعدتك يا صديقتنا الدجاجة، ابتسمت الدجاجة حينها في سخرية قائلة : الآن فقط تريدون مساعدتي ؟ لا لن يأكل الخبز أحدٌ غيري ولا أريد أن يساعدني أي أحد في أكلة، فالجزاء من جنس العمل .

Telegram