قصة جروتسلانج، أفعى كهف العجائب

قصة جروتسلانج، أفعى كهف العجائب

قصص اساطير

تتحدث الخرافات الأفريقية أيضًا عما تُدعى بالأفعى العظيمة، أو كما تُعرف في اللغة الجنوب إفريقية جروتسلانج، وهي أفعى ضخمة تعيش في منطقة ريتشرد فيلد، وتحديدًا في جبل يقع شمال جنوب أفريقيا ويُعرف باسم كهف العجائب، لذلك ليس من الغريب أن يتم وصف كل شيء موجود داخل هذا الكهف بالعجيب، لكن الأمر فيما يتعلق بأفعى الجروتسلانج مُختلف، فقد تمادى حتى أصبح خُرافة واهية، تستند على إشاعة تم ترديدها حتى صُدِقت.

الخرافة الحقيقية خلف الجروتسلانج تبدأ من القول بأن تلك الأفعى كانت حيوان ضخم غير معروف هويته، كان يقتل في الناس ويتغذى على دمائهم،

حتى جاءت الآلهة وتمكنت من قتله أخيرًا وشقه نصفين، النصف الأول أصبح أفعى والنصف الآخر أصبح فيل، وفي زمنٍ ما اندمج النصفين مرة أخرى وشكلوا الجروتسلانج وأصبح بالشكل الموجود عليه الآن، وقد قيل أيضاً أن كهف العجائب هذا يحتوى على الكثر من الكنوز أو على الأقل الماس، والذي يتواجد أصلًا بكثرة في جنوب أفريقيا، لكنلم يتمكن من دخول هذا الجبل أيُ أحد بسبب كائن الجروتسلانج الذي يحرسه، هكذا تقول الخرافة، لكن الحقيقة التي رجحها العلماء تختلف عن ذلك كليًا، فهم يقولون أنه لا وجود لما يُسمى بالجروتسلانج، وإنما تم ابتداع هذه الخرافة من قِبل سكان منطقة ريتشرد فيلد أنفسهم، وذلك حتى يتمكنوا من المحافظة على كهف العجائب وضمان عدم اقتراب أحد منه للبحث عن الكنوز والماس، لأنه يُمثل مكانة دينية كبيرة عندهم.

Telegram