قصة جحا وحفل الرجل الثري

قصة جحا وحفل الرجل الثري

قصص جحا

علم جحا ان هناك حفل عرس، يقيمه احد الاثرياء دعا إليه أصدقائه ومعارفه وقد أعد لهم وليمة ضخمة .

كان جحا يحب الطعام، فأراد أن يدخل الحفل بعد أن تأكد أن به أشهى المأكولات والحلوى .
ولكن كيف يدخل الحفل وهو ليس مدعواً ؟ كما إنه ليس على علاقة بصاحب الحفل ؟ فكر جحا قليلا، ثم أحضر ورقة وظرفاً .
ارتدى جحا أفضل ثيابه , وأخد حماره , وأسرع بالذهاب إالى الحفل قبل أن يبدأ الضيوف في تناول الطعام وقد أمسك في يده الظرف .
وبينما كان صاحب الحفل يدعو ضيوفه إلى مائدة الطعام أطرق جحا باب البيت، فأسرع الخدم إليه .
سأله الخدم :من انت ؟
قال جحا وهو يشير إلى الظرف :
معى مكتوب إلى صاحب الحفل، فأدخله الخدم .
فأسرع جحا إلى البيت وهو يبحث عن مكان الطعام ، فجاء صاحب الحفل ، فقدم له جحا الظرف، وأسرع نحو المائدة .

جلس جحا بين المدعوين , وراح يمد يده إلى الطعام ويأكل بشهية بلا انقطاع حتى تساءل الحاضرون من يكون هذا ؟

فلما نظر صاحب الحفل الى الورقة وجدها بيضاء , خالية من أي كتابة , فذهب إلى جحا وقال له :
هذه الورقة بيضاء لا كتابة فيها .

قال جحا وهو يلتهم الطعام :

اجل , إن هذه الورقة لا كتابة فيها لإني جئت متعجلا ؛ قبل أن أتمكن من كتابتها , فأرجو عفوك.
ضحك صاحب الحفل من كلام جحا وراح

جحا يأكل بأصابعه الخمس فلاحظ صاحب الحفل , فقال :
ولماذا تأكل باصابعك الخمس هكذا أمام الناس ؟

قال جحا :آكل بخمس، لأنني ليست لي ست أصابع ثم تحول الى البقلاوة فصار يأكل منها أكلا سريعا .
فقال له صاحب الحفل :لا تأكل منها الكثير فإن من أكثر أكلها يموت لوقته وأراد بذلك أن يمازحه .


فأمتنع جحا عن الأكل لحظة ثم اندفع يأكل منها وقال :يا أخي وصيتك عيالي من بعدي فضحك صاحب الحفل ومن معه.

فبعد أن امتلأت معدة جحا من الطعام والشراب قال لصاحب الحفل: الآن تذكرت ما كنت أنوي كتابته ؟

قال صاحب الحفلة ما هو ؟

قال جحا : أما وقد أكلنا وشربنا فشكرا على دعوتكم لنا التى قبلناها مضظرين لحلاوة طعامكم .


Telegram