قصة الفـــــــــخ

قصة الفـــــــــخ

قصص ذكاء العرب



يُحكى أن أحد الرجال تزوج على زوجته المعلمة وكان يدّعي أنه يذهب إلى الصيد مع أصحابه في العطلة الأسبوعية.

وبدأت شكوك المرأة :الأولى من أن زوجها قد يكون متزوج عليها سراً، وكان محور حديثها مع زميلاتها في المدرسة، فاقترحت إحداهن عليها بأن تضع حجراً في فراشه الذي يذهب به أثناء الرحلة.

فإن كان ذهابه للصيد كما يزعم فإنه يرمي بالحجر من الفراش، فإن أتاها الفراش مربوط كما هو عند مجيئه، فإنه لم يستعمل ذلك الفراش بل أبقاه في السيارة وهو متزوج عليها فعلاً.

فحدث أن صدق ظنها ووقع في الفخ النسائي المحكم


Telegram