قصة شركة إل جي

قصة شركة إل جي

قصص عالمية

لكل إنسان ولكل شركة تعريفها الخاص للنجاح. فكل شركة اشتهرت أو تطورت يكون مفهومها مبنياً على نظرية معينة وعلى هدف واضح تسعى إليه، على الرغم من الصعوبات والعقبات والمنافسين والسوق والظروف.
مفهوم LG Group كان وما زال مبنيا على أساس "نريد أن نلفت انتباه العالم لمنتجاتنا"، وعلى هذا الأساس وهذا المفهوم، تطورت الشركة من بداية متواضعة نسبياً لتحتل مكانة مرموقة ومهمة في عالم التجارة الدولية.

إل جي

إل جي جروب (LG Group) ما هي إلا مجموعة شركات كورية جنوبية. وهي ثالث أكبر شركة في كوريا بعد شركتي "هايونداي" و"سامسونغ" ومركزها "سيؤول"، وقد كان اسمها سابقا Lucky Gold Star وسميت بعدها بـLG Group ولديها استثمارات ضخمة في الصين، اِندونيسيا، وبريطانيا. وطموحها أن تصبح مؤسسة لها اسمها الخاص بها كشركة "IBM" و "Coca Cola".

تتألف المجموعة من حوالي 12 شركة متعددة ومختلفة النشاطات. نشاطها الرئيسي يعتمد على الكيميائيات، الإلكترونيات، الخدمات المالية والتجارية العامة.
وبعد صدور أوامر للشركات الصناعية من الحكومة الكورية على تحديد نشاطها ركزت هذه الشركة على الإلكترونيات وأجهزة الهواتف النقالة.

بدايات

يعود تاريخ الشركة إلى الحرب العالمية الثانية عندما استطاع "كو-ان-هيواي" أن يتوصل إلى تركيبة بودرة للأسنان وبعد فترة أسسLucky Chemical Company عام 1947 لتصنيع كريمات للوجه، وبعدها الشامبو ومعجون الأسنان، ولم تمض فترة بسيطة حتى كانت الشركة الوحيدة في صناعة البلاستيك.
وبعد نجاحه أسس كو شركة تجارية عام 1953.

وفي محاولة لمنافسة اليابانيين أسس شركة غولدستار العام 1958 لتصنيع المراوح. بعدها أصبحت الشركة الأولى في تصنيع أجهزة الراديو

في عام 1959، والبرادات في عام 1965، والتلفزيونات عام 1966، المصاعد والسلالم الكهربائية عام 1968، الغسالات والمكيفات عام 1969. بـالإضافة لكونها شركة تكرير نفط خاصة في كوريا.
وقد ازدهرت أعمال Lucky Gold Star في الفترة مابين 1962 و1979 بسبب العلاقة الوثيقة بين هيواي والرئيس بارك شونغ هي.

إزدهار

بدأت الشركة بتصنيع المواد البتروكيميائية العام 1977، وقامت ببناء أكبر مصنع في العالم للصناعات البتروكيميائية في المملكة العربية السعودية العام 1986.
وخلال الفترة مابين 1970 و1980 توسعت غولدستار بسرعة مستغلة العمالة الكورية الزهيدة، بخاصة في تصدير الإلكترونيات تحت أسماء شهيرة كشركات.Penny.&Sears J.C وعلى الرغم من ارتفاع نسبة المداخيل من الأجهزة الإلكترونية التي تصنعها الشركة ونموها السريع، إلا أن التنظيم الإداري غير الفعال للشركة أثر في نموها وأضعفها، ما جعل سامسونغ في المقدمة، كما أن أواخر الثمانينات أضعفت الشركة بسبب عوامل عدة أهمها زيادة أجور العمال وتقلب العملة الكورية، ولكن بداية التسعينات شهدت تعديلات لوضع أعاد الشركة للطريق الصحيح، بخاصة بعد حصولها على خمسة في المائة من شركة Zenith الأميركية والمصنعة للتلفزيونات العام 1991.

بون موكوو

شهد عام 1992 اندماجاً بين شركة غولدستار وبين غولدستار للإلكترونيات. وفي السنة نفسها تم توقيع اتفاقية مع شركة سامسونغ وذلك لتخفيض مصاريف الأبحاث والتطوير.
وفي عام 1994 وقعت شركة لاكي غولدستار اتفاقية مع حكومة "ساكا" في روسيا لتأهيل حقل "أولغا" للفحم.

وفي العام 1995 تحول اسم الشركة إلى LG Group. وقد ترأسها بون موكوو الذي تخرج في جامعة أوهايو في الولايات المتحدة. وعمل الكثير للشركة وأوصلها إلى مراحل مهمة. وهو يقول عن شعارها أنه يمثل وجهاً باسماً، وهو وجه كل من يشتري أو يستخدم منتجات LG Group.
وفي كلمة وجهها إلى موظفيه مع بداية العام 1998 قال: "يجب أن نستخدم المصاعب والعقبات التي واجهتنا خلال العام 1997 والذي يعد من أصعب السنوات، ونعتبرها كفرص للتفكير والإبداع.
ويجب أن نتعلم دروساً من الأخطاء، فهي تدلنا على ما يجب ألا نفعله ونعمل به. لذا يجب علينا تغيير بعض المفاهيم والعادات التي أدت بنا إلى ما أدت العام 1997.
وأهم ما يجب إن نقوم به الآن هو:
1- أن نؤّمن سيولة بشكل دائم للاستمرار وتطوير النظام المالي، لأن المال هو الترجمة الحقيقية لكل ما نقوم به من أعمال وهو الذي يدل على قيمة ما نقوم به.
2- التركيز على نقاط قوتنا بشكل أساسي لأن التركيز هو أساس النجاح.
3- أن نحدث ثورة في طريقة تفكيرنا".

وفي العام 1996 أعطت شركة أبل للكمبيوتر الحق إلى LG Group بتصنيع بعض توابع الكمبيوتر. وبعدها أسست مع IBM شركة مشتركة لتصنيع أجهزة الكمبيوتر الشخصية.
مجموعة شركات LG Group ناجحة على الرغم من الضعف الذي حصل لها، وعلى الرغم من التقلبات العديدة، وهي من الشركات التي خاضت مجالات شتى، وبقوة وعزم، وصلت مبيعاتها إلى 73 مليار دولار، ولديها 126000 موظف وعامل في 120 دولة.
فلسفتها الرئيسة هي [تصنيع منتجات عالية القيمة تضاهي قيمة الإنسان وكرامته].

إنها حكاية نجاح، فلسفتها - التجارب تعلم الإنسان - وخوض المجالات العديدة مهم جداً شرط اكتشاف نواحي الإبداع فيه والتركيز عليه.

Telegram